وأوضح بوريل -في ختام اجتماع استثنائى غير رسمى عقده وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبى على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، وفقا لقناة (الحرة) الأمريكية، اليوم الخميس، أن الوزراء اعتمدوا بياناً يدين بشدة التصعيد الروسي الأخير، مشددا على استمرار زيادة المساعدات العسكرية لأوكرانيا وبحث فرض إجراءات تقييدية جديدة ضدّ روسيا.


وأشار إلى أنه سيتم دراسة أو إقرار إجراءات تقييدية جديدة ضدّ أشخاص وكيانات في آن واحد، موضحا أنه لم يكن ممكناً فرض العقوبات على روسيا خلال اجتماع لأنه لم يكن اجتماعاً رسمياً، مشيراً إلى أن قراراً نهائياً بهذا الصدد يفترض أن يصدر خلال اجتماع رسمي للتكتل.