مركز التدريب البحثى بكلية تمريض جامعة القاهرة يحصل على الاعتماد الدولى

0

[ad_1]

202209070931303130


أعلن الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، اعتماد مركز التدريب والاستشارات البحثية بكلية التمريض كمركز تدريب معتمد للمعهد الأمريكي للصحة والسلامة HSI وذلك فى إطار حرص الجامعة على الارتقاء بالعملية التعليمية والبحثية بما يتوافق مع التطور التكنولوجي، ويساهم في دعم دورها فى خدمة المجتمع وتنمية القدرات والمهارات للعناصر البشرية.


 


وقال الدكتور محمد الخشت، إن جامعة القاهرة تسعى إلى تطوير وتحديث كافة مراكزها ووحداتها وتوسعة مجالاتها بما يتواكب مع التطور العالمي والعلمي وآليات العصر، ويحقق التميز والجودة المطلوبة في أدائها، ويساهم في تقديم خدمات تعليمية ذات جودة عالية، بما يدعم الوضع التنافسي للجامعة في مجالات الخدمات البحثية والاستشارية للمراكز والوحدات.


 


وأوضح الدكتور محمد الخشت، أن المعهد الأمريكي للصحة والسلامه HSI يضم أكثر من 8000 مركز تدريب داخل الولايات المتحدة الأمريكية وخارجها ويمنح شهادات دولية معتمدة في اجتياز مهارات الإسعافات الأولية والإنعاش القلبي الرئوي الأساسي والمتقدم، مشيرًا إلى أن هذا الإعتماد لمركز التدريب والاستشارات البحثية بكلية التمريض يؤهله ليكون مركزًا لتدريب جميع العاملين في مجال الرعاية الصحية وفقا للمعايير الدولية من خلال مدربين مرخصين ومعتمدين دوليًا، بما يدعم دوره كمركز متميز في مجال التعليم التمريضي والبحث العلمي وخدمة المجتمع لديه القدرة على المنافسة محليًا وإقليميًا.


 


ومن جانبها، أشادت الدكتورة عبير سعد زغلول عميدة كلية التمريض بالدعم المتواصل الذي تقدمه إدارة الجامعة للعملية التعليمية والبحثية داخل كلياتها ومعاهدها ومراكزها، موضحة أن هذا الاعتماد من المعهد الأمريكي للصحة والسلامة يعكس تميز مركز التدريب والاستشارات البحثية وكلية التمريض في تكريس جودة الرعاية التمريضية لإعداد خريجين ذوي كفاءة ولديهم القدرة على تقديم رعاية تمريضية عالية الجودة داخل مؤسسات الرعاية الصحية سواء على المستوى المحلي أو الدولي، بالإضافة إلى تقديم بحوث علمية متطورة، والقيام بدور فعال في مجال خدمة المجتمع.


 


جدير بالذكر أن جامعة القاهرة أنشأت خلال الـ 5 سنوات الأخيرة العديد من المراكز والوحدات، وطورت 67 مركزًا ومعملًا ووحدة بحثية وخدمية تعمل فى قطاعات بحثية طبية وهندسية وخدمية واجتماعية وإنسانية وإنتاجية، وتم تزويدها بالتقنيات الحديثة، من بينهم 3 مراكز هي الأولى من نوعها على مستوى مصر والعالم، وذلك في إطار تحقق جامعة القاهرة التحول إلى جامعات الجيل الرابع والتي تعتمد على العلوم متعددة التخصصات.


 

[ad_2]

اشترك في نشرتنا الإخبارية
اشترك هنا لتصلك آخر الأخبار والتحديثات مباشرة إلى صندوق الوارد الخاص بك.
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.