شرائط سوداء وصلاة.. لماذا تم إبلاغ النحل الملكى بوفاة إليزابيث.. ديلى ميل تجيب

0

[ad_1]


قالت صحيفة “ديلى ميل” البريطانية فى تقرير خاص لها، إن جون تشابل، مربى النحل فى قصر باكنجهام وكلارنس هاوس – المقر الملكي في لندن- قام في تقليد يعتقد أنه يعود إلى قرون، بإبلاغ خلايا النحل المحفوظة في الأراضي الملكية بوفاة الملكة إليزابيث.

ديلى ميل النحل الملكى
ديلى ميل النحل الملكى


 


وأوضحت الصحيفة أنه تم إخبار النحل كذلك ، بنبرة هادئة ، أن سيدهم الجديد هو الآن الملك تشارلز الثالث.


 


وقال تشابل مربي النحل الرسمي في القصر، والبالغ من العمر 79 عامًا لصحيفة “ديلى ميل” إنه سافر إلى قصر باكنجهام وكلارنس هاوس يوم الجمعة بعد أنباء وفاة الملكة لتنفيذ الطقوس التى ترتكز على خرافة قديمة مفادها أن عدم إخبارهم بتغيير المالك سيؤدي إلى عدم إنتاج النحل للعسل، وترك الخلية أو حتى الموت.

خلايا النحل الملكى
خلايا النحل الملكى


 


ووضع تشابل شرائط سوداء على شكل عقدة “فيونكة” على خلايا النحل، التي يوجد بها  عشرات الآلاف من النحل ، قبل أن يخبرهم أن محبوبتهم قد ماتت وأن سيدًا جديدًا سيكون هو المسئول من الآن فصاعدًا.


 


وحث تشابل النحل على أن يكون جيدًا مع السيد الجديد – الذي اشتهر في يوم من الأيام بالتحدث إلى النباتات.

خلايا النحل
خلايا النحل


 


وقال تشابل متحدثًا من حدائق قصر باكنجهام ، للصحيفة “أنا الآن عند خلايا النحل ومن المعتاد عندما يموت شخص ما أن نذهب إلى خلايا النحل ونتلو صلاة صغيرة ونضع شريطًا أسود على الخلية.


 


وأضاف أنه “يطرق على كل خلية ويقول “سيدتكم ماتت، ولكن لا تذهبوا فسيدكم الجديد سيكون سيدا جيدا لكم.”


 


وأشار إلى أنه انتهى من تطبيق هذه المراسم فى خلايا النحل الموجودة فى كلارنس هاوس وهو الآن يقوم بنفس المراسم في قصر باكنجهام.”

مربى النحل الملكى
مربى النحل الملكى


 


وأوضحت “ديلى ميل” أنه في ذروة الصيف ، يعتني تشابل بأكثر من مليون نحلة على الرغم من انخفاض أعدادها بحلول أواخر الصيف. وقال: في كلارنس هاوس هناك خليتان وفي قصر باكنجهام يوجد خمس. في هذا الوقت من العام ، تحتوي كل خلية على 200000 نحلة ، وربما أكثر قليلاً ولكني لست جيدًا في عدهم. لقد تجاوز عددهم المليون في الصيف “.


 


وكشف تشابل أنه كان مربي النحل الرسمي في القصر لمدة 15 عامًا على الرغم من أنه لم يأت بالأساس لإجراء مقابلة للحصول على هذا المنصب. وقال: “تلقيت بريدًا إلكترونيًا من كبير البستانيين هنا في قصر باكنجهام للمجيء إلى هنا والتحدث عن النحل. واعتقدت فى بادئ الأمر أنهم يواجهون مشكلة مع النحل ولكن اتضح أنهم يريدون الاحتفاظ بالنحل ، ومنذ ذلك الوقت بدأت الاعتناء بالنحل هنا.”


 


 

[ad_2]

اشترك في نشرتنا الإخبارية
اشترك هنا لتصلك آخر الأخبار والتحديثات مباشرة إلى صندوق الوارد الخاص بك.
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.