زعيم حزب العمال الاسكتلندي: الملكة إليزابيث “أعظم من خدم شعب بريطانيا”

0

[ad_1]

202209110210581058


وصف زعيم حزب العمال الاسكتلندي أنس سروار، اليوم الأحد، الملكة إليزابيث الثانية بأنها “أعظم خادم للشعب شهده البلاد على الإطلاق”.




وقال سروار – في تصريحات متلفزة بحسب ما أوردته صحيفة (الجارديان) البريطانية عبر موقعها الإلكتروني – إن “مشهد اصطفاف الشعب في الشوارع كان مثالا ممتازا ليس فقط لمدى حب الملكة لاسكتلندا، ولكن أيضا كم أحب الشعب الاسكتلندي الملكة إليزابيث”.




وأضاف أن “الملكة إليزابيث كانت مخلصة في كثير من قضايا حياتنا التي تسبب الكثير من الانقسامات، لكنها في الواقع كانت الموحد العظيم لأمتنا”، مشيرا إلى أنه يمكن رؤية كم الحب الذي تكنه مختلف الأطياف السياسية ومختلف المجتمعات عبر اسكتلندا للملكة، تكريمًا لهذه المرأة الرائعة.




وفي سياق متصل، قال رئيس الوزراء البريطاني الأسبق ديفيد كاميرون، في تصريح متلفز نقلته (الجارديان) أيضا، “إن الملك تشارلز الثالث أهتم بالعديد من القضايا في الستينيات والسبعينيات من القرن الماضي بدت هامشية إلى حد ما حينها، إلا أنه أصبح خبيرا في أشياء مثل تغير المناخ والبيئة قبل السياسيين بفترة طويلة”.




وكان قصر باكنجهام قد أعلن يوم الخميس الماضي وفاة الملكة إليزابيث الثانية، أطول ملوك المملكة المتحدة جلوسا على العرش، حيث شهد عهدها حدوث تغيرات كبيرة بالعالم، لكنها ظلت رمزا للاستقرار في حياة مواطني المملكة المتحدة ودول اتحاد الكومنولث.




وتم تنصيب تشارلز الثالث ملكا لبريطانيا في مراسم تاريخية بقصر “سان جيمس”، بٌثت على الهواء مباشرة، وتعهد خلالها بتحمَل مسؤولياته وأن يحذو حذو والدته الملكة الراحلة.




جدير بالذكر أن البروتوكول الملكي الخاص بالمملكة المتحدة ينص على أنه “ينبغي أن يحتفظ الملك بآرائه لنفسه”، إلا أن تشارلز الثالث أعرب عن العديد من وجهات النظر في قضايا الزراعة العضوية وتغير المناخ والتعليم والهندسة المعمارية الحديثة.

[ad_2]

اشترك في نشرتنا الإخبارية
اشترك هنا لتصلك آخر الأخبار والتحديثات مباشرة إلى صندوق الوارد الخاص بك.
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.