خليك واعى.. نقل مبنى ماسبيرو وتحويل المقر القديم لفندق “شائعة”.. إنفوجراف

0

[ad_1]


نفت الهيئة الوطنية للإعلام، ما تداولته بعض صفحات التواصل الاجتماعي بأن هناك توجها بنقل ماسبيرو بالكامل إلى حي المال والأعمال بالعاصمة الإدارية، وتحويل المقر القديم إلى فندق عالمي ومولات تجارية، مؤكدة أن هذا الأمر غير صحيح وأن المقر الحالي لمبنى ماسبيرو قائم كما هو، ومستمر في تقديم كافة خدماته الإعلامية بشكل طبيعي، وباعتباره رمزاً حضارياً و تراثيا.


 


الشائعة:


صفحات على مواقع التواصل تزعم الاتجاه لنقل ماسبيرو


بالكامل إلى العاصمة الإدارية


وتحويل المقر القديم إلى فندق عالمى ومولات تجارية

ماسبيرو
ماسبيرو


 


الحقيقة:


*الهيئة الوطنية للإعلام نفت تلك الأنباء مؤكدة أن هذا الأمر غير صحيح


 


*المقر الحالى لماسبيرو قائم كما هو ومستمر فى تقديم خدماته الإعلامية


بشكل طبيعى وباعتباره رمزاً حضارياً وتراثيا


 


*الهيئة أوضحت أن لديها مقر بالعاصمة الإدارية مثل كافة المؤسسات الحكومية


 للقيام بتغطيات إعلامية ونقل مباشر لأحداث وفعاليات تشهدها العاصمة


 

[ad_2]

اشترك في نشرتنا الإخبارية
اشترك هنا لتصلك آخر الأخبار والتحديثات مباشرة إلى صندوق الوارد الخاص بك.
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.