تمرد 15 لاعبة فى منتخب إسبانيا للكرة النسائية بسبب المدرب خورخي فيلدا

0




تمرد نحو 15 لاعبة في منتخب إسبانيا للكرة النسائية وأعلنّ الاستقالة من الفريق ورغبتهم في عدم المشاركة مستقبلاً حال استمرار المدير الفني الحالي خورخي فيلدا في منصبه، بعد المشاركة الأخيرة ببطولة أمم أوروبا.


ووفقاً لصحيفة “ماركا” الإسبانية فإن اللاعبات أرسلن عبر البريد الإلكتروني رسالة إلى الاتحاد أكدوا فيها رغبتهن في رحيل المدرب.


ورداً على قرار اللاعبات مساء الخميس أصدر الاتحاد الإسباني بيانا يؤكد الخبر ويدافع عن عمل المدرب قائلاً في بيان رسميا: الاتحاد الملكي الإسباني لكرة القدم ينقل أنه، طوال اليوم، تلقى 15 رسالة بريد إلكتروني من 15 لاعبة من فريق كرة القدم النسائي الأول، بالصدفة جميعها بنفس الصياغة، والتي يذكرون فيها أن الوضع الحالي ولّدها يؤثر عليهم بشكل كبير في حالتهن العاطفية وفي صحتهن، وطالما لم يتم عكسها، فإنهن يستقلن من المنتخب الإسباني”.


وشدد البيان: الاتحاد الإسباني لكرة القدم لن يسمح للاعبين بالتشكيك في استمرارية المدرب الوطني وطاقمه التدريبي، لأن اتخاذ هذه القرارات لا يقع ضمن صلاحياته، ولن يعترف الاتحاد بأي نوع من الضغط من أي لاعب على حان الوقت لاعتماد تدابير رياضية، هذا النوع من المناورات بعيد كل البعد عن المثالية ويخرج عن قيم كرة القدم والرياضة وهو ضار”.


واختتم البيان بالتأكيد على أن “اللاعبات اللاتى قدمن استقالاتهن لن يعُدن إلى انضباط المنتخب الوطني في المستقبل إلا إذا قبلن خطأهن وطلبن العفو”.

اشترك في نشرتنا الإخبارية
اشترك هنا لتصلك آخر الأخبار والتحديثات مباشرة إلى صندوق الوارد الخاص بك.
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.