بعد رحيلها.. سر ارتداء الملكة إليزابيث نفس الحقيبة والأحذية لمدة 50 عاما “صور”

1

[ad_1]


سواء كانت فى عشاء رسمى أو لقاء أو خلال خطوبة ملكية، كانت خزانة ملابس الملكة إليزابيث الثانية، نابضة بالحياة ومنسقة دائمًا، حيث كانت تفضل القطع الكلاسيكية التي يمكن إعادة ارتداؤها مرارًا وتكرارًا، ولم يتغير أسلوب الملكة كثيرًا على مدار حياتها البالغة 96 عاما، حيث استمرت في الظهور بتصميماتها المفضلين من الخمسينيات حتى وفاتها.

الملكة اليزابيث بحقيبة واحدة
الملكة اليزابيث بحقيبة واحدة


Preferring classic pieces that could be re-worn time and time again, the Queen's style didn't change much over the course of her adult life as she continued to step out in her favourite designers from the 1950s until her death


Her Majesty's loyalty was also reflected in her commitment to her favourite brands: she only carried Launer handbags - the £1,850 'Traviata' style in black was her favourite - and wore trusty slip-on leather shoes by Anello & Davide for over 50 years


ويقول تقرير نشرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، إنه سواء كانت قد ارتدت ملابس صفراء كنارى أو عرضت أحدث الاتجاهات باللون الأخضر الفاتن، يمكن دائمًا الاعتماد على الملكة لتقديم مستوى متقن في الملابس الملونة، حيث غالبًا ما تكتمل إطلالتها بقبعات متطابقة من تصميم فيليب سومرفيل، ومظلات فولتون المصممة حسب الطلب.


وانعكس ولاء صاحبة الجلالة أيضًا فى التزامها بعلاماتها التجارية المفضلة، فقد حملت فقط حقيبة لاونر، وكانت من تصميم ترافياتا باللون الأسود الذى يبلغ سعرها 1850 جنيهًا إسترلينيًا، وارتدت أحذية جلدية سهلة الارتداء من Anello & Davide لأكثر من 50 عامًا، حسبما ذكر موقع الديلي ميل.


وشملت العناصر الأساسية الأخرى في خزانة ملابس الملكة من عهدها قفازات من تصميم Genevieve Lawson ، وأقراط وقلادة من اللؤلؤ، ودبابيس فخمة.


Whether she brightened up the day in a canary yellow ensemble or showcased the latest trends in glamorous green, the monarch could always be relied upon to offer a masterclass in colour-block dressing - often complete with matching hats


Her Majesty's loyalty was also reflected in her commitment to her favourite brands: she only carried Launer handbags - the £1,850 'Traviata' style in black was her favourite - and wore trusty slip-on leather shoes by Anello & Davide for over 50 years


وعلى جانب آخر، يشار إلى أن رويال ميل، أكدت أن الطوابع التى تحمل صورة الملكة إليزابيث الثانية، ستظل سارية المفعول بعد وفاتها حتى نهاية يناير 2023، وذلك وفقا لما نشرته صحيفة “إندبندنت”، وبدأ بيان البريد الملكى: “بعد وفاة جلالة الملكة إليزابيث الثانية، أكدت Royal Mail أن الطوابع التى تحمل صورة جلالة الملكة إليزابيث الثانية تظل صالحة للاستخدام، وتشمل هذه الطوابع النهائية، والطوابع العادية “اليومية” والطوابع الخاصة”.


وتابع البيان: “كما أُعلن سابقًا، بعد إدخال الباركود على الطوابع اليومية، تظل هذه الطوابع سارية حتى نهاية يناير 2023، وسيتم إصدار جميع الطوابع الخاصة التي تم الإعلان عنها بالفعل، على الرغم من أن تواريخ إطلاق البعض قد تتغير”، وأضاف أن “صناديق البريد الملكية ستبقى كما هي”.


Her Majesty accessorised with the same bag while wearing a bright red outfit in the 80s when she visited St Anne's Church In Kew


Whether she brightened up the day in a canary yellow ensemble or showcased the latest trends in glamorous green, the monarch could always be relied upon to offer a masterclass in colour-block dressing - often complete with matching hats


Queen Elizabeth also paired her bag with a dark purple outfit, consisting of coat, spotted violet dress and matching hat at the Vodafone Derby at Epsom in 2006


وأضاف: “تماشياً مع الممارسات السابقة، بعد وفاة الملك، ستبقى جميع صناديق البريد الحالية دون تغيير، صناديق البريد قيد الإنتاج بالفعل أو قيد الإعداد للتركيب ستحتفظ أيضًا بشارة الملكة إليزابيث الثانية.”


وقالت رويال ميل، إن معرض الطوابع التي تصور الملكة متاح على موقعها على الإنترنت، وأضاف البيان: “لن يتم الإعلان عن المزيد من الطوابع قبل الجنازة، وبعد ذلك فقط في الوقت المناسب، بعد التشاور مع قصر باكنجهام”، فيما سيظهر الملك الجديد فى النهاية على طوابع بريطانية، وطوابع أخرى حول الكومنولث، وربما يكون قد جلس بالفعل للحصول على مثل هذه المنحوتات أو الصور، وسيتعين عليه مرة أخرى الموافقة على التصميمات.


The Queen wasn't without her trusty Launer handbag in an official family portrait released to mark the new decade. Pictured, with Prince George,, Prince Charles, and Prince William


وأوضح التقرير، أنه من أجل طوابعها الأولى كملكة، قامت دوروثي وايلدنج، بالتقاط صورة للملكة بعد ثلاثة أسابيع من توليها العرش ومرة ​​أخرى بعد حوالي شهرين، ووافقت أخيرًا على الصورة في مايو 1952، وتم استبدال هذه الصورة من عام 1952 في عام 1967 بالصورة الظلية الصغيرة للملكة.

[ad_2]

اشترك في نشرتنا الإخبارية
اشترك هنا لتصلك آخر الأخبار والتحديثات مباشرة إلى صندوق الوارد الخاص بك.
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.