النمسا: استقالة قيادية في الحزب القائد للائتلاف الحكومي بسبب مساعدات طالبي اللجوء

1

[ad_1]

202002060655515551


تلقى المستشار النمساوى كارل نيهمر رئيس حزب الشعب – الذى يقود الائتلاف الحكومى اليوم استقالة لورا ساشلينر أمين عام الحزب بسبب رفض اقتراحها بوقف منح المساعدات والمكآفات المالية التى حددتها الحكومة مؤخرا إلى طالبى اللجوء فى البلاد .


 


وقالت مصادر فى المستشارية النمساوية اليوم الأحد، إن ساشليز تقدمت بمذكرة احتجاجية على أداء الحكومة بعدما تقرر صرف 500 يورو لكل فرد تعويضا عن الغلاء وضريبة الكربون على أن يشمل المستفيدون من المبلغ طالبى اللجوء فى البلاد .


 


من جانبه، قال الخبير السياسى توماس هوفر فى تصريحات له اليوم أن المذكرة الاحتجاجية ضد الحكومة تسببت فى حدوث اضطرابات كبيرة داخل الحكومة وداخل الحزب .


 


وأشار الخبير إلى رفض حزب الخضر وهو الشريك فى الائتلاف الحكومى إعادة التفاوض بشأن دفع مكافأة غلاء لطالبى اللجوء معتبرا أن استمرار الأمينة العامة للحزب كان مستحيلا فى ظل الانتقادات القاسية التى وجهتها لقيادة حزبها .


 


يذكر أن الاستقالة تسببت فى حرج شديد لحزب الشعب وهو حزب الأكثرية فى النمسا والذى يستعد فى غضون أسبوعين لخوض انتخابات المحليات فى ولاية تيرول.

[ad_2]

اشترك في نشرتنا الإخبارية
اشترك هنا لتصلك آخر الأخبار والتحديثات مباشرة إلى صندوق الوارد الخاص بك.
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.