القوى العاملة تبحث مع “الدولية للهجرة” التوعية بمخاطر الهجرة غير الشرعية

0

[ad_1]

20220906090718718


أكد حسن شحاتة، وزير القوى العاملة، حرص “الوزارة” على الاستمرار في التعاون مع المنظمة الدولية للهجرة ،وتفعيل التعاون المشترك والأنشطة والبرامج التي تم إعدادها، والبدء فى تنفيذها، مع التأكيد على أهمية تجهيز حملة إعلامية “مسموعة ومقروءة ومكتوبة”، وعن طريق كافة مواقع التواصل الاجتماعي، للتوعية بمخاطر الهجرة غير الشرعية، وتوفير الفرص البديلة، واهمية دعم كافة برامج التدريب المهني بالوزارة، والتي تتماشى مع المعايير الدولية، وإنشاء وحدات توجيه ما قبل المغادرة للشباب الراغب في العمل بالخارج، وايضا تفعيل النشاط وخطة العمل المشتركة خاصة داخل المحافظات التي جرى الاتفاق على تنظيم أنشطة مشتركة بها .


 

جاء ذلك خلال لقاء وزير القوى العاملة ، مع إيمى بوب نائب المدير العام للمنظمة الدولية للهجرة بجنيف، والوفد المرافق لها ، بمكتبه بديوان عام الوزارة، وذلك لبحث تعزيز وتطوير آليات التعاون المشترك بين المنظمة والوزارة فيما يخص التدريب المهني ، والتوعية بمخاطر الهجرة غير الشرعية ، وإرشاد وتوعية العمالة المصرية الراغبة فى السفر للخارج.


 


وجاء في بيان صحفي عن الوزارة اليوم الثلاثاء أن نائب أمين عام المنظمة، قدمت الشكر والتقدير لوزير القوى العاملة على جهود الوزارة التى تعاونت فيها مع المنظمة كشريك استراتيجي فى إدارة هجرة اليد العاملة، لا سيما مع شراكات تنقل المهارات SMPs ، وأشكال أخرى من مساعي تنمية المهارات بعد تجربة مخطط التنقل ” شباب من أجل المتوسط Y-med لتدريب الشباب المصري فى إيطاليا ..وأكدت “بوب” أيضا على تقديم الدعم في مجالات التعليم الفني، والتدريب وثقافة التوظيف من خلال تحديث المناهج وتدريب الشباب والمدربين ، وخاصة فى مجالات التحول للأخضر ، والزراعة ، والسياحة المستدامة ذات الاهتمام فى الدول الجاذبة للعمالة المصرية .


 


وكان وزير القوى العاملة قد التقى منذ ايام قليلة بمكتبه بالوزارة، لوران دى بوك رئيس البعثة للمنظمة الدولية للهجرة بالقاهرة ، لبحث أوجه التعاون المشترك، خاصة فى إطار مشروع “من أجل مقاربة شاملة لحوكمة هجرة اليد العاملة وتنقل العمالة فى شمال إفريقيا”، THAMM ، والممول من الاتحاد الأوروبى ، لوضع دليل إقليمي لتدريب وتوجيه العمالة المهاجرة قبل السفر ، وتنفيذ خطة عمل مشتركة للتوعية بمبادئ التوظيف الأخلاقي لأصحاب العمل والعمالة،والتعاون مع القطاع الخاص والشركاء الاجتماعيين بإعداد نموذج ما قبل التوظيف لعمال البناء المغادرين إلى ليبيا كنموذج تجريبي ، واكدت “المنظمة” على دعم ” الوزارة” فى استئناف والاستمرار في تنفيذ الأنشطة بمركز التدريب المهنى بحوش عيسى بالبحيرة لتوسيع قاعدة العمالة المدربة والماهرة التي يحتاجها سوق العمل الداخلي والخارجي..واقترحت الوزارة ، المشاركة أيضا فى تجهيز وحدة تدريب مهنى ثابتة فى الفيوم للتدريب على مهنتى التفصيل والحياكة ، والتبريد والتكييف ، وتجهيز ورشة للتدريب على مهن السياحة والفندقة فى قنا، و تطوير وتجهيز 25 ورشة تبريد وتكييف…


 


حضر اللقاء من جانب الوزارة : إيهاب عبد العاطى المستشار القانونى للوزير ، وآمال عبد الموجود رئيس الإدارة المركزية للعلاقات الخارجية ، وأيمن قطامش رئيس الإدارة المركزية للتدريب المهنى ، ورشا عبد الباسط مدير الإدارة العامة للشئون الإقليمية والدولية ، وأمنية عبد الحميد مساعد فني مكتب الوزير ..ومن جانب “المنظمة”: عثمان بلبيسي كبير مستشاري المدير العام للمنظمة لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ، وديان ميسيفيسكى رئيس وحدة السياسة والحوكمة والإتصال ، ومروة مصطفى مسئول هجرة العمالة بالمنظمة .

[ad_2]

اشترك في نشرتنا الإخبارية
اشترك هنا لتصلك آخر الأخبار والتحديثات مباشرة إلى صندوق الوارد الخاص بك.
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.