اكتشاف اثنين من الكواكب الأرضية الفائقة يدوران حول نجم صغير

0

[ad_1]

20211121083009309

اكتُشف كوكبان من “الأرض الفائقة” – أحدهما يمكن أن يستوعب الظروف اللازمة للحياة – يدوران حول نجم على بعد 100 سنة ضوئية حسبما نقل موقع RT.


 


ويستضيف النجم LP 890-9 كوكبين خارج المجموعة الشمسية: LP 890-9b وLP 890-9c، تم التقاط الأول منهما لأول مرة بواسطة القمر الصناعي العابر لاستطلاع الكواكب الخارجية (TESS) التابع لناسا.


 


وتم تمييزه باستخدام تلسكوبات SPECULOOS، أحدها يعمل في جامعة برمنغهام، التي حددت الكوكب الآخر بعد ذلك.


 


ويأتي LP 890-9b، أكبر بحوالي 30% من الأرض ويكمل مدارا حول النجم في 2.7 يوما فقط.


 


ومع ذلك، فإن LP 890-9c أكبر بنحو 40% من الأرض وله فترة مدارية أطول تبلغ حوالي 8.5 يوما – ما يجعله في “المنطقة الصالحة للحياة” حول نجمه.


 


ويكمن الهدف من SPECULOOS في البحث عن الكواكب الأرضية خارج نظامنا الشمسي والظروف التي تمكنها من الحفاظ على الحياة.

[ad_2]

اشترك في نشرتنا الإخبارية
اشترك هنا لتصلك آخر الأخبار والتحديثات مباشرة إلى صندوق الوارد الخاص بك.
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.